مؤتمرات

المهارات الناعمة في العصر الرقمي : أهمية الوعي وآفاق التنزيل

 

من أجل تأسيس التواصل والتفاعل بين الثقافات المختلفة وتشكيل مجتمع علمي يضم باحثين من المحيط إلى الخليج إضافة لمعالجة المشاكل الحضارية المشتركة.

ضمن هذا السياق يسعدنا في #المركز_الديمقراطي_العربي  ومقره ألمانيا – برلين في التعاون مع :-

  • المركز الثقافي إكليل – الرباط – المغرب
  • ماستر تأويليات الخطاب والتواصل بالمدرسة العليا للأساتذة -الرباط – المغرب
  • جامعة إب  –  اليمن
  • جامعة النيل الأبيض – السودان
  • جامعة بنغازي – ليبيا
  • مختبر المجال،الاعداد والبيئية – جامعة الحسن الثاني الدار البيضاء – المغرب
  • Demokratisches Deutsches Zentrum für MENA-Studien, Berlin, Deutschland

تنظيم المؤتمر الدولي العلمي الأول الموسوم بـ : – المهارات الناعمة في العصر الرقمي : أهمية الوعي وآفاق التنزيل

أيام 26 – 27 / 06 / 2024 حضورياً في مدينة الرباط – المغرب & بواسطة تقنيَّة التَّحاضر المرئي ( اون لاين )

المهارات الناعمة في العصر الرقمي
ا

رئيس المؤتمر : أ.د. أحمد بوعنان – المدرسة العليا للأساتذة، جامعة محمد الخامس – الرباط، المغرب

الرئاسة الشرفية: – 

  • أ.د نصر محمد الحجيلي – رئيس، جامعة إب – اليمن
  • أ. د. عزالدين يونس الدرســــــــي – رئيس جامعة بنغازي – ليبيا
  • أ.د.الشاذلي عيسى حمد عبد الله – مدير جامعة النيل الأبيض – السودان
  • أ.د فؤاد عبد الرحمن حسان – نائب رئيس جامعة إب للدراسات العليا والبحث العلمي – اليمن
  • د.قمر الدولة عبدالمطلب احمد عبدالمطلب – نائب  مدير جامعة النيل الأبيض – السودان
  • أ.د. أحمد بوعنان – المدرسة العليا للأساتذة، جامعة محمد الخامس – الرباط، المغرب
  • د.  يوسف زغواني عمر –مدير مركزجامعة بنغازي للغات – المدير التنفيذي – المركز الديمقراطي العربي-ليبيا
  • أ.د. صلاح محمد إبراهيم أحمد – جامعة النيل الأبيض – كلية الاقتصاد والدراسات المصرفية  – السودان
  • أ.د. ابراهيم الأنصاري – مدير مختبر المجال،الاعداد والبيئية – جامعة الحسن الثاني الدار البيضاء – المغرب
  • أ. عمار شرعان – رئيس المركز الديمقراطي العربي – ألمانيا – برلين

هيئة المؤتمر: – 

  • نائب رئيس المؤتمر: د. نورالدين أرطيع – جامعة محمد الخامس، كلية علوم التربية، الرباط_ المغرب
  • رئيس اللجنة العلمية : أ.د. عبد الكريم الشباكي – جامعة محمد الخامس- الرباط، المغرب
  • مدير المؤتمر : د. عزيز أوسو، جامعة محمد الخامس، المدرسة العليا للأساتذة، الرباط- المغرب
  • المنسق العام : د. نورة مستغفر، المركز الجهوي لمهن التربوي والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، المغرب
  • رئيس لجنة المتابعة : د. فضل قاسم الحضرمي – جامعة إب  –  اليمن
  • رئيس اللجنة التحضيرية : د. أحمد بوهكو – المركز الديمقراطي العربي، ألمانيا – برلين
  • رئيس اللجنة التنظيمية:د. كريم عايش – المدير الأداري – المركز الديمقراطي العربي – ألمانيا – برلين

اللجنة التحضيرية والتنظيمية : – 

  • نورالدين أرطيع، جامعة محمد الخامس، كلية علوم التربية، الرباط_ المغرب.
  • عزيز أوسو، جامعة محمد الخامس، المدرسة العليا للأساتذة، الرباط- المغرب.
  • نورة مستغفر، المركز الجهوي لمهن التربوي والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، المغرب.
  • رقية برهيش، المركز الثقافي إكليل، الرباط- المغرب.
  • لبنى المجيدي، جامعة محمد الخامس، كلية علوم التربية، الرباط_ المغرب.
  • إبراهيم أزناك، جامعة محمد الخامس، كلية علوم التربية- الرباط، المغرب.
  • كريم عايش، المدير الإداري- المركز الديمقراطي العربي- ألمانيا – برلين .

ديباجة المؤتمر :- 

تعد المهارات الناعمة من العوامل الرئيسة التي تؤثر على نجاح الأفراد في حياتهم الشخصية والمهنية، ومع تزايد استخدام التكنولوجيا والتحول الرقمي في جميع جوانب الحياة، فإنه من الضروري النظر في كيفية تأثير هذا التحول على تطوير وتحسين المهارات الناعمة. وبناء عليه، تواجه المؤسسات والأفراد في العصر الرقمي العديد من التحديات في تطوير وتحسين المهارات الناعمة؛ مما يؤثر على نجاحهم في حياتهم المهنية والشخصية، ومن بين هذه التحديات:

  1. تأثير التكنولوجيا: يؤثر استخدام التكنولوجيا والتحول الرقمي على المهارات الناعمة وطريقة تطويرها، حيث يمكن أن يؤدي التركيز الزائد على الأجهزة الإلكترونية ووسائل التواصل الافتراضي إلى الإخلال ببعض المهارات الناعمة مثل التواصل الشخصي والتفاعل الاجتماعي؛
  2. التغير المستمر: يواجه الأفراد والمؤسسات التحدي الدائم في تحديث وتطوير المهارات الناعمة لتتناسب مع التغيرات السريعة في سوق العمل ومتطلبات المهن المختلفة، مما يتطلب التدريب والتعلم المستمر؛
  3. تحديات التدريب وسوق الشغل: يواجه الأفراد والمؤسسات التحدي في توفير البرامج التدريبية المناسبة والفعالة لتطوير المهارات الناعمة، وذلك راجع إلى كون العديد من هذه المهارات تتطلب تدريبًا مكثفًا ومستمرًا؛
  4. تحديات التقييم: يواجه الأفراد والمؤسسات التحدي في تقييم مستوى تطوير المهارات الناعمة وتحديد النقاط التي يجب التركيز عليها.

وحين الحديث عن علاقة المتعلم بالمهارات الناعمة، فهي علاقة تتجسد بشكل كبير بتجربته التعليمية والثقافية والبيئة التي ينشأ فيها والتي يعيش فيها؛ ذلك أن المهارات الناعمة تعتمد على العوامل النفسية والاجتماعية والثقافية والتعليمية التي يتعرض لها الفرد خلال حياته،  فعلى سبيل المثال، يمكن لتجربة التعليم الجيدة أن تساعد الطلاب في تنمية المهارات الناعمة مثل التواصل الفعَّال والقيادة والعمل الجماعي، كما يمكن أن يساعد البيئة الاجتماعية والثقافية التي ينشأ فيها الفرد في تشجيع تطوير هذه المهارات.

ويمكن للمتعلمين/ الطلاب أن يحسنوا من مهاراتهم الناعمة عن طريق الاهتمام بتطويرها وتعلمها، سواء من خلال الخبرة العملية أو الدورات التدريبية أو القراءة والدراسة والتعلم الذاتي، وذلك بالاهتمام بتحسين قدراتهم على التواصل والعمل الجماعي والتفكير النقدي، وإدارة الوقت والتعامل مع التحديات والتغييرات في الحياة الشخصية والمهنية.

 ومن أبرز النماذج والأمثلة التي توضح علاقة المتعلم/ الطالب بالمهارات الناعمة، نذكر ما يلي:

  • 1- برنامج “تعلّم لتعلّم” (Learn to Learn): هو برنامج تدريبي يهدف إلى تنمية المهارات الناعمة لدى الطلاب، من خلال تعليمهم مهارات التفكير النقدي والتعلم الذاتي وإدارة الوقت والتواصل الفعَّال والعمل الجماعي.
  • 2- مشروع “مناهج للحياة” (Life Skills Education): يهدف هذا المشروع إلى تطوير مهارات الحياة اللازمة للنجاح في الحياة اليومية، وتشمل هذه المهارات؛ المهارات الناعمة مثل التواصل الفعال والحلول المبتكرة للمشكلات والعمل الجماعي والإدارة الذاتية.
  • 3- برنامج “شراكة المعرفة” (Knowledge Partnership): يهدف هذا البرنامج إلى تنمية المهارات الناعمة لدى الطلاب والشباب، ويشمل ذلك تدريبهم على مهارات القيادة والتفكير النقدي والعمل الجماعي والتعامل مع التحديات.
  • 4- برنامج “رائدو الأعمال الاجتماعيين” (Social Entrepreneurship Pioneers): يهدف هذا البرنامج إلى تدريب الشباب على المهارات الناعمة المهمة لريادة الأعمال الاجتماعية، وتشمل مهارات الابتكار والإدارة والتسويق والتفكير الإيجابي.

هذه المشاريع والبرامج أمثلة على كيفية تنمية المهارات الناعمة لدى المتعلمين، وتوضح أهمية هذه المهارات في تحقيق النجاح الشخصي والمهني والاجتماعي.

بذلك، فالتعلم يعتبر عملية مستمرة ومنهجية تتطلب العديد من المهارات الأساس والناعمة لضمان نجاحها،  هذا وتشير الأبحاث إلى أن المهارات الناعمة لها أثر كبير على عملية التعلم، حيث تساعد في تعزيز قدرات الطلاب على فهم المواد الدراسية والتعلم بشكل أكثر فعالية. ولهذا السبب، أصبح من الضروري توفير الفرص اللازمة لتطوير المهارات الناعمة لدى المتعلمين/ الطلاب، وذلك عن طريق تدريبهم وتوجيههم في مجموعة متنوعة من المواقف الحياتية.

إن المهارات الناعمة تتحدث عن القدرة على التعلم، فعندما يمتلك المتعلم/ الطالب مجموعة من المهارات الناعمة، تكون لديه القدرة على التفكير النقدي وحل المشكلات بطريقة فعالة، ويكون قادراً على التواصل بشكل أفضل والتفاعل بشكل فعال مع الآخرين. وتعزز المهارات الناعمة الثقة بالنفس وتساعد على إيجاد الحلول المبتكرة للمشكلات، وهذا يؤدي إلى تعزيز الإنجازات الأكاديمية والمهنية والاجتماعية.

الاشكاليات المطروحة : –

  • التعريف بالمهارات الناعمة بشكل دقيق وواضح، خاصة التي يجب تطويرها في العصر الرقمي؛
  • كيفية تقييم وقياس المهارات الناعمة وتحديد مستوى تطويرها عند الأفراد؛
  • كيفية تدريب الأفراد على تطوير المهارات الناعمة في العصر الرقمي، وكيفية توفير الدعم اللازم لهم لتحسين مهاراتهم الناعمة؛
  • تحديات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي يواجهها الأفراد في تطوير مهاراتهم الناعمة؛
  • كيفية تعزيز التنوع والشمول في تطوير المهارات الناعمة وضمان تكافؤ الفرص بين الأفراد؛
  • تحديات التوافق بين المهارات الناعمة والمهارات الفنية في العصر الرقمي، والتي قد تؤثر على القدرة على التأقلم والنجاح في سوق العمل؛
  • التحديات التي تواجه الشركات والمؤسسات في تطوير مهارات موظفيها، وتطبيقها في أنشطتها اليومية؛
  • كيفية تعزيز الوعي والتثقيف بشأن أهمية المهارات الناعمة في العصر الرقمي، وضمان وصول هذه المعلومات إلى جميع شرائح المجتمع.

أهداف المؤتمر : –

  • التعرف على التحديات التي يواجهها الأفراد والمؤسسات في تطوير المهارات الناعمة في العصر الرقمي، واستكشاف الفرص التي توفرها التقنية الحديثة لتحسين هذه المهارات؛
  • اقتراح تصورات وممارسات تغني علمية التنشئة والتربية والاندماج في الحياة المجتمعية؛
  • تغيير أشكال التفاعل والتعامل مع تحديات القرن الحادي والعشرين؛
  • تسليط الضوء على أهمية تطوير المهارات الناعمة في العصر الرقمي، والتحديات التي تواجه الأفراد في هذا الصدد؛
  • مناقشة المهارات الناعمة الأساسية التي يحتاجها الأفراد في العصر الرقمي، مثل: التواصل الفعال، والقيادة، وحل المشكلات، والتعلم المستمر….
  • استعراض أفضل الممارسات والخبرات التي يمكن تبادلها بين الحضور، وتحسين مهاراتهم الناعمة في العصر الرقمي؛
  • تعزيز التعاون والشراكة بين المؤسسات والمنظمات والأفراد لتحسين المهارات الناعمة في العصر الرقمي؛
  • التركيز على كيفية تطوير المهارات الناعمة للأجيال القادمة وتحديد أفضل السبل لتعزيز هذه المهارات لدى الشباب؛
  • النظر في التحديات الحالية والمستقبلية التي يواجهها سوق العمل في العصر الرقمي، وتحديد الخطوات اللازمة للتأكد من أن الأفراد لهم من المهارات الناعمة اللازمة لتلبية احتياجات سوق العمل.

المحاور المقترحة:

نظريا :

  • المفهوم والتحديدات؛
  • النظريات والمهارات؛
  • الخصائص والمبادئ.

تطبيقيا:

  • المهارات الناعمة والتأثير التكنولوجي؛
  • المهارات الناعمة وأثرها على التعلم والتعليم؛
  • المهارات الناعمة وآليات التمهير (المتعلم)؛
  • المهارات الناعمة ومعايير المهننة (المدرس)؛
  • مهارات القرن الحادي والعشرون والهندسة المعرفية؛
  • المهارات الناعمة في السلك الابتدائي؛
  • المهارات الناعمة في السلك الثانوي؛
  • المهارات الناعمة في السلك الجامعي؛
  • المهارات الناعمة ومبدأ التعلم مدى الحياة؛
  • المهارات الناعمة والصلبة: حدود الاتصال والانفصال؛
  • التحول الرقمي وتأثيره على المهارات الناعمة؛
  • التحديات التي تواجه تطوير المهارات الناعمة في العصر الرقمي؛
  • الأدوات والتقنيات الحديثة لتطوير وقياس وتقييم المهارات الناعمة؛
  • أفضل الممارسات والتجارب الناجحة في هذا المجال؛
  • تعزيز المهارات الناعمة: دعم نمو الفرد والمجتمع؛
  • تطوير المهارات الناعمة للوصول إلى النجاح الشخصي والمهني؛
  • تعزيز القيادة الناجحة من خلال تطوير المهارات الناعمة؛
  • تأثير المهارات الناعمة على العمل الجماعي والتنمية المستدامة؛
  • المهارات الحياتية وإشكالات القيم؛
  • متطلبات سوق الشغل وآفاقه؛
  • آفاق المهارات الحياتية والذكاء الاصطناعي.

يقام على هامش المؤتمر العلمي الدولي : –

الورشة التكوينية: إعداد مدربين/ات معتمدين في المهارات الناعمة

مؤطر الورشة التكوينية :  أ. د. أحمد بوعنان – خبير في التواصل والتنمية الذاتية والمهارات الحياتية 

مزايا المشاركة في الدورة التكوينية والتدريبية

  • الحصول على دبلوم مدرب معتمد في “المهارات الحياتية”
  • الحصول على حقيبة تضم الوثائق الخاصة بالتكوين والتدريب في المهارات الحياتية؛
  •  الهاتف (الواتساب): 212678842729+

شروط المشاركة

  • تدعو الهيئة المنظمة للمؤتمر الدولي كافة الباحثين والأكاديميين والأساتذة والمختصين والمهتمين بإرسال مداخلاتهم ذات العلاقة بأحد محاور المؤتمر؛
  • تتضمن المداخلة المرسلة: اسم الباحث الكامل، اسم الجامعة، البلد وعنوان الاتصال (البريد الإلكتروني ضروري للتواصل مع الباحث)؛
  • إمكانية المشاركة بمداخلة مشتركة ( ثنائية أو ثلاثية )؛
  • تقبل البحوث باللغات التالية: الألمانية، الإنجليزية، العربية، الفرنسية.

شروط وضوابط النشر  – المركز الديمقراطي العربي – ألمانيا-برلين :- 

  • أن تكون المداخلة في حدود 15 صفحة بما في ذلك قائمة المراجع والجداول والأشكال والصور؛
  • أن يتبع المؤلف الأصول العلمية المتعارف عليها في إعداد وكتابة البحوث وخاصة فيما يتعلق بإثبات مصادر المعلومات وتوثيق الاقتباس واحترام الأمانة العلمية في تهميش المراجع والمصادر؛
  • تتضمن الصفحة الأولى للمقال: العنوان الكامل للمقال بلغة تحرير البحث وترجمة لعنوان المقال باللغة الإنجليزية، كما تتضمن اسم الباحث ورتبته العلمية، والمؤسسة التابع لها، الهاتف، والفاكس والبريد الالكتروني وملخصين (في حدود 200 كلمة للملخصين مجتمعين)، حيث لا يزيد عدد أسطر الملخص الواحد عن 10 أسطر بخط 14 traditional arabic للملخص العربي و 12  Times New Roman للملخص باللغة الإنجليزية (على أن يكون أحد الملخصين باللغة العربية)؛
  • تكتب المادة العلمية المحررة باللغة العربية: بخط نوع traditional arabic مقاسه 14 بمسافة 1.00 بين الأسطر، بالنسبة للعناوين تكون  Gras؛
  • تكتب المادة العلمية المحررة باللغات الأجنبية: بخط نوع  Times New Roman  مقاسه 12 بمسافة 1.00 بين الأسطر، بالنسبة للعناوين تكون  Gras؛
  • هوامش الصفحة للمقال المحرر باللغة العربية: الأيمن 3 سم وباقي الاتجاهات 2 سم؛
  • هوامش الصفحة للمقال المحرر باللغة الأجنبية: الأيسر 3 سم وباقي الاتجاهات 2 سم؛
  • رأس الصفحة 1.5، أسفل الصفحة 1.25؛
  • يجب أن يكون المقال خاليا من الأخطاء الإملائية، النحوية واللغوية قدر الإمكان.
  • بالنسبة للدراسات الميدانية ينبغي احترام المنهجية المعروفة كاستعراض المشكلة، والإجراءات المنهجية للدراسة، وما يتعلق بالمنهج والعينة وأدوات الدراسة والأساليب الإحصائية وعرض النتائج ومناقشتها؛
  • تتبنى المجلة نظام توثيق الجمعية الأمريكية لعلم النفس (APA)، ويشار إلى المراجع داخل المتن بذكر الاسم الكامل للمؤلف ثم سنة النشر والصفحة بين قوسين،
  • إدراج قائمة المراجع في نهاية البحث بصفة أتوماتيكية: المؤلف، عنوان الكتاب، الجزء دار النشر، (الطبعة إن وجدت)، مكان النشر، البلد، والتاريخ؛
  • يحق لهيئة المؤتمر إجراء بعض التعديلات الشكلية على المادة المقدمة متى لزم الأمر دون المساس بالموضوع؛

ترسل المداخلات مستوفية للشروط السابقة على شكل ملف WORD إلى البريد الالكتروني:-

dr.arattai-nourddine@democraticac.de

مزايا المشاركة: – 

  • يتم منح دعوة لكل باحث تم قبول مداخلته ويرغب في حضور فعاليات المؤتمر؛
  • يتم منح المشاركين شهادة مشاركة، موقعة ومختومة من : –
  • المركز الديمقراطي العربي ومقره ألمانيا – برلين  & جمهورية مصر العربية – القاهرة
    • المركز الثقافي إكليل – الرباط – المغرب
    • ماستر تأويليات الخطاب والتواصل بالمدرسة العليا للأساتذة -الرباط – المغرب
    • جامعة إب  –  اليمن
    • جامعة النيل الأبيض – السودان
    • جامعة بنغازي – ليبيا
    • Demokratisches Deutsches Zentrum für MENA-Studien, Berlin, Deutschland
  • تنشر أبحاث المؤتمر المميزة في مجلة المؤتمرات العلمية الدولية – مجلة دولية محكّمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تنشر باقي الأبحاث في كتاب علمي محكم يحمل الرقم الدولي المعياري ” ISBN 978-3-xxx “ الصادر من ألمانيا يضم أعمال المؤتمر؛
  • الحصول على جائزة مشجعة لأحسن بحث علمي في المؤتمر؛
  • يتم ارسال نسخة إلكترونية من نشر فعاليات المؤتمر عبر البريد الإلكتروني للمشارك؛

رسوم وحقوق المشاركة

  • يقع على الباحث المشارك التكفل بمصاريف تنقله وإقامته مع إمكانية أن تتكفل الجهة المستقبلة فقط بعملية الحجز الفندقي لمن يطلبها (كل مشارك ترسل له استمارة الحجز الفندقي، على أن يكون تواصله مع إدارة الفندق، ويتم دفع تكاليف الحجز عند الحضور مع الاستفادة من نسبة خصم متفق عليها مع ادارة الفندق؛ .
  • يقع على الباحث المشارك بمداخلة تسديد لزوم مبلغ مالي 150 يورو المشاركة حضورياً ، تتضمن تكلفة توفير حجز قاعة انعقاد المؤتمر؛ إضافة إلى منحه نسخة إلكترونية من المجلة أو كتاب وقائع أعمال المؤتمر إضافة إلى شهادة تثبت مشاركته؛
  • يقع على الباحث المشارك بمداخلة تسديد لزوم مبلغ مالي 100 يورو المشاركة عن بعد ( أون لاين ) ، تتضمن منح المشارك نسخة إلكترونية من المجلة أو كتاب وقائع أعمال المؤتمر إضافة إلى شهادة تثبت مشاركته؛ ولايمكن تحويل المشاركة من حضوريا الى أون لاين او بالعكس بغد استلام دعوة المشاركة.
  • يقع على الباحث الراغب في المشاركة في الورشة التدريبية تسديد لزوم مالية في حدود 50 يورو خلال اليوم الأول من التسجيل في المؤتمر؛
  • يتكفل الباحث بإجراءات طلب الفيزا من سفارة المغرب ، مع سعي الجهة المستقبلة إلى توفير دعوة رسمية للباحث لكي يدرجها في ملف طلب الفيزا، مع التأكيد أن قرار منح الفيزا من صلاحيات واختصاص السلطات المغربية .

ملاحظات جد مهمة:-

  • على كل باحث يرغب في حضور المؤتمر العلمي، ضرورة تقديم خطاب يفيد أنه يعمل في إحدى الجامعات أو جهة حكومية أو خطاب من الجامعة لطالب باحث الدكتوراه يدعم موقفه لحضور المؤتمر؛
  • نؤكد على أن الدعوة للمشاركة بورقة بحثية، كما نعتذر عن ارسال دعوة حضور للغير مشاركين بورقة بحثية؛
  • نعتذر بشكل نهائي عن ارسال دعوة حضور المؤتمر للمرافق أيا كانت صلته (زوج – زوجة – أبناء … الخ)؛
  • نعتذر عن تقديم دعوة للراغبين فقط حضور الدورات التدريبية ضمن فعاليات المؤتمر؛
  • ضروري أن يرفق الباحث إيصال دفع رسوم المشاركة في المؤتمر 150 يورو (بدون خصم تكاليف التحويل)
  • في حال تم قبول مشاركة الباحث حضور المؤتمر، يتعين على المعني ضرورة إرسال ملخص البحث محرر باللغة الإنجليزية وعنوان البحث بترجمة صحيحة لكي يدرج ضمن الدعوة وصورة من جواز السفر (للتأكيد على كتابة الاسم بشكل صحيح) والسيرة الذاتية باللغة العربية وتفضل في باللغة الإنجليزية وإيصال دفع الرسوم؛
  • إدارة المركز الديمقراطي العربي غير مسؤولة في حال تم رفض منح التأشيرة لأي سبب خاص من السلطات المغربية، وفي هذه الحالة تكون مشاركة الباحث عن بعد ( أون لاين ) ؛
  • تحويل رسوم المشاركة حصريا على حساب المركز الديمقراطي العربي ، وسوف يتم ارسال رقم الحساب من خلال إدارة المؤتمر بعد قبول المشاركة؛
  • استلام دعوة المشاركة، تعني أن المشارك قد اطلع على هذه الشروط وأقر بها.

ملاحظة: –

من الأفضل أن يرسل الباحث ملخص البحث في أقرب الآجال، للحصول على دعوة في حالة القبول، والانتهاء من اجراءات التسجيل، حتى يكون لديه الوقت الكافي للحصول على موعد من السفارة المصرية لاتمام اجراءات الحصول على التأشيرة.

اللجنة العلمية : – 

  • د. إبراهيم العمري، مفتش اللغة العربية، وباحث في الديداكتيك والتربية واللغة العربية، جامعة ابن طفيل، القنيطرة، المغرب.
  •  د. فضل قاسم الحضرمي – جامعة إب  –  اليمن
  • د. إبراهيم فليليح، المركز الجهوي لمهن التربوي والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، المغرب.
  • د. أحمد أوزي، خبير تربوي، جامعة محمد الخامس، الرباط- المغرب
  • د. أحمد بوعنان، المدرسة العليا للأساتذة، جامعة محمد الخامس – الرباط، المغرب.
  • د. أخ العرب عبد الرحيم، جامعة مولاي إسماعيل، مكناس – المغرب.
  • د. بلال داوود، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بجهة الشرق- المغرب.
  • د. بلقاسم بلغيث، رئيس الجمعية التونسية للجودة في التربية، تونس.
  • د. حسن الخطيبي، الأكاديمية الجهوية لمهن التربية والتكوين، الرباط-المغرب.
  • د. خالد أحمد عبد الله عيسى، مدير إدارة العلاقات والتعاون الأكاديمي بمركز الدراسات والتدريب المعماري، صنعاء- اليمن.
  • د. خليل الخطيب، جامعة صنعاء، اليمن.
  • د. سليمان زين العابدين، المدرسة العليا للتربية والتكوين، بني ملال- المغرب.
  • د. شرف العرب الداودي، كلية اللغة العربية، جامعة القاضي عياض – المغرب.
  • د. عبد العاطي الزياني، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، إنزكان- المغرب.
  • د. عبد الكريم شباكي، كلية علوم التربية، جامعة محمد الخامس- الرباط، المغرب
  • د. عبد اللطيف كداي، عميد كلية علوم التربية، الرباط- المغرب.
  • د. عبد الله الخياري، كلية علوم التربية، جامعة محمد الخامس- الرباط، المغرب
  • د. عبد الله بربزي، جامعة مولاي إسماعيل، مكناس- المغرب.
  • عبد الله بوفلجة، المدرسة العليا للتربية والتكوين، جامعة القاضي عياض، المغرب.
  • د. عزيز أوسو، المدرسة العليا للأساتذة، جامعة محمد الخامس، الرباط – المغرب.
  • د. فريد أمعطشو، المركز الوطني لتكوين المفتشين، الرباط- المغرب.
  • د. محمد عبد الله حميد، أستاذ الإدارة والتخطيط الاستراتيجي، جامعة حجة- اليمن.
  • د. محمد محمد صغير السيد، عميد كلية العلوم الانسانية والاجتماعية، جامعة العلوم والتكنولوجيا، اليمن.
  • د. مصطفى هطي، الأكاديمية الجهوية لمهن التربية والتكوين، الرباط-المغرب.
  • د. معن قاسم الشياب، أستاذ المناهج وطرق تدريس العلوم، مصر.
  • د. نورالدين أرطيع، كلية علوم التربية، جامعة محمد الخامس- الرباط، المغرب.
  • د. هشام أوزايد، كلية علوم التربية، جامعة محمد الخامس_ الرباط، المغرب.
  • دة. ثناء حلوة، وزارة التربية اللبنانية، علم الاجتماع، لبنان.
  • دة. رجاء خليل جبوري، رئيس المركز الأكاديمي الدولي الرقمي، العراق.
  • دة. رشيدة بطار، كلية الاداب والعلوم الانسانية، فاس، المغرب
  • دة. سعيدة الوازي، كلية العلوم،جامعة عبد المالك السعدي- المغرب.
  • دة. عايدة حوشي، جامعة عبد الرحمن ميرة، بجاية- الجزائر.
  • دة. لبنى المجيدي، كلية علوم التربية، جامعة محمد الخامس- الرباط، المغرب.
  • دة. نادية فضيل، المركز الجهوي لمهن التربوي والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة.
  • دة. هنا علي، الجامعة الإسلامية، لبنان.
  • دة: نورة مستغفر، المركز الجهوي لمهن التربوي والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، المغرب.
  • ذ. عثمان عوي، مستشار في التوجيه، وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، المغرب.
  • ذ. كريم عايش، المدير الإداري للمركز الديمقراطي العربي- ألمانيا.
  • ذ. نعيمة مارس مديرية طنجة أصيلة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان الحسيمة

تواريخ مهمة: –

  • آخر أجل لاستقبال الملخصات :  01/06/2024
  • تاريخ انعقاد المؤتمر : 26- 27/ 06/ 2024
  • تُرسل الأبحاث بعد انعقاد المؤتمر، بتاريخ : 15/08/2024
  • تاريخ نشر أعمال المؤتمر في كتاب جماعي : 01/09/2024.
  • مكان انعقاد المؤتمر : مدينة الرباط (المغرب).

يرسل البحث عن طريق البريد الإلكتروني التالي : dr.arattai-nourddine@democraticac.de

المركز الديمقراطي العربي ( مؤسسة بحثية ) مقرة -ألمانيا – برلين – جمهورية مصر العربية – القاهرة

Deutschland – Berlin

Continue on the Viper-Watts App : 00212678842729

4.1/5 - (14 صوت)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى