الدراسات البحثيةالعسكرية

إستراتيجية التأهيل الحضري بالمدن الجبلية بين اكراهات الواقع ومتطلبات الحكامة الترابية – حالة مدينة تاونات

اعداد :

  • محمد البوشيخي – أستاذ باحث، الكلية متعددة التخصصات تازة. جامعة سيدي محمد بن عبد الله فاس، المغرب
  • هشام شعايبــي – باحث في سلك الدكتوراه بالكلية لمتعددة التخصصات تازة. جامعة سيدي محمد بن عبد الله فاس، المغرب
  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الإستراتيجية والعسكرية : العدد الثاني عشر أيلول – سبتمبر 2021 , المجلد 3 وهي مجلة ثلاثية دولية محكّمة تصدر من ألمانيا – برلين عن “المركز الديمقراطي العربي” .
  • تعنى المجلة في مجال الدراسات والبحوث والأوراق البحثية في مجالات الدراسات العسكرية والأمنية والإستراتيجية الوطنية، الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
 ISSN  2626-093X
Journal of Strategic and Military Studies

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2021/09/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84-%E2%80%93-%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1-2021.pdf

ملخص:

يشكل موضوع التأهيل الحضري وتدبير المدن إحدى اهتمامات وانشغالات السلطات العمومية لكونها تجسد رهانات عدة (سياسية، اقتصادية، اجتماعية، ثقافية…)، هذا الاهتمام كان حاضرا مند أربعة عقود من خلال وضع عدة مخططات وبرامج تنموية تهم المدينة وإعداد التراب والمجال الحضري بصفة عامة، لكن مع تأخر إنجاز المشاريع الحضرية وتفاقم مشاكل المدن في السنوات الأخيرة برز وعي ورغبة في النهوض بالمدن والدفع بها نحو مسار التنمية.

شهدت المدن المغربية خاصة الصغرى، على إثر النمو الديمغرافي والهجرة القروية توسعا مهما الشيء الذي أصبحت معه البنية الاجتماعية معقدة، وأصبح معه كذلك تدبير المدن المغربية مشكلا متعدد الأبعاد اجتماعيا واقتصاديا، وحتى سياسيا بسبب المشاكل الناجمة عن التدهور والانحطاط الحضري والتطور الفوضوي، والتوزيع غير المتوازن للتجهيزات وغير ذلك من مظاهر التخلف الحضري، وهي آثار لازالت تعاني منها المدن المغربية إلى اليوم، بالرغم من الجهود المبذولة من طرف السلطات المركزية والمحلية من أجل الرفع من مستوى تدبير الشأن المحلي وتحقيق التنمية المحلية والوطنية على حد سواء.

تعتبر الحكامة أداة لضبط وتسيير التوجهات الإستراتيجية الكبرى، وهي تنصب أساسا على المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية كأسلوب جديد في التدبير يدعم تذويب الحدود وتشجيع التشارك بين كل المعنيين، وتتوخى حسن التنظيم وتوزيع المسؤوليات وصقل القدرات ودعم التواصل داخليا وخارجيا ، فالحكامة بذلك مبنية على تكامل عمل الدولة ومؤسساتها والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني في إطار تكريس ثقافة المشاركة والمحاسبة والشفافية .

هكذا إذن، ومن خلال كل هذا سنحاول مقاربة و فهم استراتيجية التأهيل الحضري وفق هذه المتغيرات التي شهدتها السياسة الحضرية أو المدينية بالمغرب، فإنتاج المجال بالمغرب يعرف تطورا مهما وتحولات مهمة في مقارباته ومبادئه، أفرزتها عوامل سوسيو-اجتماعية مهمة كالهجرة والنمو الديموغرافي…، وقد أفضى هذا التطور إلى إفراز ثنائية مجاليه تتجلى في بروز مجالات تتسم بالعقلانية في التدبير،

فالمدينة تتطلب لأجل تجاوز أزماتها المتعددة، وضع تصور شمولي استراتيجي، أي الخروج من نطاق سياسات محدودة لا تمس بنية المدينة في العمق إلى سياسات عمومية أكثر شمولية وتدبيرا أكثر عقلانية .

من أجل التدقيق أكثر في هذا الموضوع ” إستراتيجية التأهيل الحضري بالمدن الجبلية بين اكراهات الواقع ومتطلبات الحكامة الترابية” ومن أجل تحقيق التوازن والتنمية المستدامة نطرح التساؤلات التالية كمفتاح للقول وتسهيل لعملية الفهم:

  • ماهي مظاهر تطور مدينة تاونات وفق استراتيجية التأهيل الحضري؟
  • ماهو واقع الاختلالات الهيكلية التي تعيشها المدن؟
  • ماهي الاستراتيجيات التي يجب اتخاذها من أجل التأهيل الحضري؟

Abstract

The issue of urban rehabilitation and city management is one of the concerns and preoccupations of the public authorities, as it embodies several challenges (political, economic, social, cultural…). With the delay in the completion of urban projects and the exacerbation of urban problems in recent years, an awareness and desire to advance cities and push them towards the path of development has emerged.

As a result of demographic growth and rural migration, the Moroccan cities witnessed an important expansion, which made the social structure complex, and with it, the management of Moroccan cities became a multi-dimensional problem socially, economically, and even politically due to the problems caused by urban decline and decline, chaotic development, and the unbalanced distribution of equipment And other manifestations of urban underdevelopment, which are the effects that Moroccan cities still suffer today, despite the efforts made by the central and local authorities to raise the level of local management and achieve local and national development alike.

Governance is a tool for controlling and managing major strategic directions, and it focuses mainly on the political, economic, social and cultural fields as a new method of management that supports the dissolution of borders and encourages partnership between all stakeholders, and seeks good organization, distribution of responsibilities, refining capabilities and supporting communication internally and externally, so governance is based on the integration of the work of the state. and its institutions, the private sector and civil society institutions within the framework of devoting a culture of participation, accountability and transparency.

Thus, then, and through all of this, we will try to approach and understand the urban rehabilitation strategy according to these changes in urban or urban policy in Morocco. This development has led to the production of a domain dichotomy, which is reflected in the emergence of domains characterized by rationality in management.

The city requires, in order to overcome its multiple crises, the development of a comprehensive strategic vision, that is, out of the scope of limited policies that do not affect the structure of the city in depth to more comprehensive public policies and a more rational measure.

In order to scrutinize more on this topic, “The Urban Rehabilitation Strategy in Mountain Cities between the Constraints of Reality and the Requirements of Territorial Governance” and in order to achieve balance and sustainable development, we raise the following questions as a key to saying and facilitating the process of understanding:

  • What are the manifestations of the development of the city of Taounate according to the urban rehabilitation strategy?
  • What is the reality of the structural imbalances experienced by cities?
  • What are the strategies to be taken for urban rehabilitation?
5/5 - (1 صوت واحد)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى